موقع التكه

مرحبا بك زائرنا الكريم
لكي يصلك كل جديد موقع التكه تفضل بالتسجيل معنا او الدخول

    ختم القران على روح فقيد الامة الاسلامية الحبيب عبدالقادر بن أحمد السقاف .......

    شاطر

    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 88
    تاريخ التسجيل : 14/06/2008

    ختم القران على روح فقيد الامة الاسلامية الحبيب عبدالقادر بن أحمد السقاف .......

    مُساهمة من طرف Admin في السبت أبريل 10, 2010 2:38 pm

    [
    size=18][center]أختمت مساء يوم أمس الجمعة تاريخ 24/ ربيع الثاني /
    1431هـ الموافق : 9/ إبريل 2010م ليالي تلاوة القرآن الكريم على روح فقيد
    الأمــة الإسلامية الإمام العلامـــة الحبيب عبد القادر بن أحمد بن
    عبدالرحمن السقاف . في جو إيماني مهيب ، تغمره الروحانية و وتغشاه السكينة
    ، حيث أنكبّ المحبون والمعزون من كل مكان في وادي حضرموت وخارجه فرادى
    وجماعات من علماء ومشائخ ودعاه ومسئولين ودكاترة وأستاذة وأدباء وشعراء
    وشيوخ القبائل وشخصيات اجتماعية وبحضور كبير ما يقارب السبعة الألف فأكثر
    ، وقد أقتض البيت والساحات والأحواش والشوارع بسيؤن بالمعزين لحضور ختم
    تلاوة القرآن الكريم من بعد صلاة العصر وحتى ساعات متأخرة من الليل.

    و بعد صلاة المغرب مباشرة بديء الختم بتلاوة القرآن الكريم والذكر
    والتسبيح والتهليل ووهب ثواب ذلك على روح الفقيد الإمام العلامة الحبيب
    عبد القادر بن أحمد بن عبدالرحمن السقاف وأسرته الطاهرة .
    وبعد
    ذلك ألقيت الكلمات والمواعظ والخطابات والقصائد والمراثي في ذلك الإمام
    الفقيد :
    وقد رحب السيد خالد بن شيخ المساوى مدير دار السيدة
    خديجة للبنات لتحفيظ القرآن الكريم والعلوم الشرعية بالحاضرين نيابة عن
    نفسه وعن أولاد الحبيب عبدالقادر وشكر لهم سعيهم لتحملهم الصعاب والسفر
    لحضور الختم .
    ثم تكلم الحبيب محمد بن عبدالقادر بن أحمد السقاف
    ابن المرحوم نيابة عن نفسه وإخوانه حيث عزاء الجميع بفقدان هذا العلم
    والداعية الذي عرفه الجميع وذكر بعضا من صفاته وشمائله ، ثم فتح المجال
    للعلماء والدعاة للمشاركة بالكلام عن هذا الفقيد :
    فتكلم
    الحبيب عبدالله بن محمد بن علوي بن شهاب الدين عن مناقبه واتصاله بوالده
    واتصال والده بوالد الحبيب عبدالله بن شهاب وزيارتهم وتواصلهم وتزاورهم
    وارتباط بعضهم بعضا .
    ثم تفضل الحبيب محمد أحمد السقاف (
    بوصالح ) وتكلم عن رحلات وخروجات الحبيب عبدالقادر للدعوة إلى الله تعالى
    وزياراته للعلماء للأخذ والارتباط في الشام والعراق والمغرب ومصر
    وأندوتيسيا وسنغافورا وماليزيا .. وغيرها وأثر تلك الزيارات والخروجات .
    وتكلم بعد ذلك العلامة الحبيب سالم بن عبدالله بن عمر الشاطري
    مدير رباط تريم للعلوم الدينية والعربية حيث أعطى نبذة عن تاريخه من ولادته
    سنة 1331هـ وحفظه للقرآن وأخذه للعلم عن والده ومشائخه حيث قرأ على والده
    أكثر من ستمائة كتابا . وهجرته إلى الحجاز ونشاطه الاجتماعي والخيري في
    الحجاز من سعيه لتفريج كرب المحتاجين والأيتام والأرامل والفقراء ... وضرب
    قصص وأمثلة وقائع أحوال لذلك الإمام .
    ثم تكلم المنصب الحبيب
    علي بن عبدالقادر بن محمد الحبشي عميد رباط العلم الشريف ومنصب مقام الامام الحبشي
    حيث تحدث في ثلاثة نقاط مهمة مستخلصة من شخصية الحبيب عبدالقادر كنمؤذج للسلف الصالح يحتذى ويقتدى به
    1 الاحترام والعودة الى المرجعيات الاصلية من كبارنا المسنة المتفهمة للواقع بوادي حضرموت المتمثلة في المناصب والعلماء .
    2 الاعتقاد التام والاعتصام بما اخبر وقال به السلف الصالح تحت التسليم للقضاء والقدر وما سيحصل من اذى واختلاف .
    3 عدم مواجهة الغير او الطرف الاخر المنتقد او المعادي بالمثل كأن نتكتل في صورة لجان او احزاب او جمعيات او نحو ذلك او تحت اي مسمى فهذا خطأكبير - بل ينبغي ان نذوب وندخل في وسط المجتمع واوساط الناس ونكون فرد من افراده وجزء منه كما جاء في الحديث ( المؤمن للمؤمن كالجسد الواحد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى )
    وكما ورد في قصة الحبيب عبدالقادر التي اوردها الحبيب سالم الشاطري في الشخص المعادي الذي دخل مجلسة
    وتكلم الحبيب محمد بن عبدالله بن بصري السقاف المحاضر
    بجامعة الأحقاف بكلية الشريعة عن اتصاله وأخذه عن ذلك الإمام وتتطرق لبعض
    المواضيع التي تمس الواقع من فساد وتغير مآثر السلف والحفاظ على تريم من
    الفتن ومن أي تدخل حيث يغير من طابعة الروحاني الإيماني السلفي تحت أي مسمى
    .وأنها لها حرمته فلا يليق بها كبلد علم وصلاح وخيروقال ايضا اننا لابد ان نستفيد من ثقافة تريم لا ان تعطي تريم ثقافة جديدة , وقال ان من اهم صفات الحبيب عبدالقادر ملاحظته وحرصه على العلم وذلك في قصته معه في اول لقاء في طفولته في روحة مسجد طه وماقال له ان يقرب وان يقراء في كتاب .
    وتكلم
    أيضا الدكتور محمد أبوبكر المفلحي وزير الثقافة عن تعازيه الحارة لأولاد
    وتلاميذ ومحبي العلامة الحبيب عبدالقادر بن أحمد السقاف وحث على الإقتداء
    به والأخذ من معارفه وعلومه ونشرها في جميع الأقطار وواضح في كلمته اهتمام
    الدولة بشؤون الثقافة بحضرموت وتريم وواضح الصورة عن عاصمة الثقافة وما
    يقال ويشاع عن ذلك وحرصهم على أن تبقى معمورة ومحافظة على تاريخ الأجداد من
    احترام وتقدير للعلم وعلمائها .
    ثم قام الحبيب العلامة علي المشهور
    بن محمد بن سالم بن حفيظ رئيس مجلس الإفتاء بتريم وأشار في كلمته عن ور
    الحبيب عبدالقادر واهتمامه بعلم الفقه حيث صار مرجعا للمسائل والفتاوى
    الفقهية فحينما يفتي في مسألة ويوقع عليها فتكون حجة وذلك لتمكنه وتوسعه في
    العلم وحث الحاضرين بإقتداء والاهتمام بالفقه حيث أنه أهم العلوم ومرجعها
    وعليه المعول مثل هذا الإمام .
    ثم تكلم العلامة الحبيب حسين بن
    محمد بن عبدالله الهدار مفتي محافظة البيضاء ووكيل وزارة الأوقاف والإرشاد
    وعبر في كلمته عن فقدان هذا المصاب الجلل وهمته في الدعوة إلى الله وصبره
    وتحمله .
    وتكلم أيضا السيد الدعية إلى الله محمد بن محسن
    الحامد ( البكري) عن أتاصله بذلك الإمام وحضور مجلس البردة ببيته بسيؤن قبل
    سفره ومجالس مسجد طه وخروجاته للدعوة إلى الله تعالى وكرمه من خلال فتح
    بيته للضيوف والنزلاء والغرباء من كل مكان لا يفرق بين أحد من الناس .

    ثم قام السيد البرفسور عبدالله بن محمد باهارون رئيس جامعة الإحقاف
    بحضرموت وأشار عن منقبة أمتز بها هذا الفقيد وهي سعة الصدر لكل الأطراف
    ويتقبل ما يقال من مدح وذم ويوضح ما أبهم وما أشكل في حدود الشريعة
    الإسلامية . وأشار أيضا إلى إسهامات الحبيب عبدالقادر في تأسيس ودعم جامعة
    الأحقاف والجمعية الإسلامية الخيرية حيث ساهم برأيه وفكره وماله وشجع
    ذلك العمل الإنساني الخيري الذي يخدم الأمة والمحتاجين في كل مكان .

    ومن ثم تكلم الحبيب الداعية إلى الله عمر بن محمد بن سالم بن حفيظ
    عميد دار المصطفى بتريم للدراسات الإسلامية عن ما أكنه الحبيب عبدالقادر
    في باطنه من رحمة للأمة وصفاء باطن لكل الناس والذي عليه المدار وهو صفا
    القلوب والبواطن والتي نال الحبيب عبدالقادر بها الدرجات العالية لا يحمل
    في قلبه غل و لا حقد ولا حسد على أي مسلم كان يقول لا إله إلا الله محمد
    رسول الله . ودعا الحاضرون بالتسامح والصفح عن بعضنا البعض في مثل هذه
    الساعة المباركة ، ثم توجه وأبتهل إلى الله بالدعا بالمغفرة والرضوان
    ويدخله فسيح الجنان مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وأن يلحقنا
    بهم ويحشرنا في زمرتهم .
    وبعد ذلك قام السيد الدعية إلى الله
    تعالى كاظم بن جعفر السقاف وألقى كلمة أشار فيها ما يطلق ويلقب بها من
    معنى الغوث والقطب ودليلها من السنة ، ووضح بعضا من مناقب ومزايا الحبيب
    عبدالقادر ورحمته بالصغير والكبير والقريب والبعيد والمحب والعدو. وأشار
    أيضا إلى اتصال الحبيب عبدالقادر بالحبيب المرحوم إبراهيم بن عقيل مفتي
    لواء تعز والذي أثنى على الحبيب عبدالقادر في منظومته وعده من أشياخه .
    ثم قام السيد الداعية إلى الله محمد بن عبدالرحمن بن علوي السقاف
    وتكلم عن الحبيب عبدالقادر وما أودع الله فيه من السر والعلم بسبب تقواه
    واتصاله بمولاه الذي يعلم سره ونجواه . وحاجتنا إلى مراقبة الله تعالى
    ونقتفي آثار ذلك الإمام والسير على ما سار عليه من علم ودعوة ورحمة ...
    وتكلم أيضا السيد محمد بن حسن بن عبدالرحمن بن عبيداللاه السقاف
    مدير مركز بن عبيداللاه لخدمة التراث عن أتصاله وبذلك الإمام ولا بد من
    إقامة مشروع لدراسة ذلك الإمام وتاريخه وتسمى أحد المنشأت التعليمية باسمه
    كمَعَلم يبقى ....
    ثم تكلم السيد الداعية إلى الله محمد بن
    علي بن عبدالقادر الحبشي عن ما تكلم إليه هؤلاء العلماء من خصوصيات ذلك
    الإمام وبحاجة سر الارتباط بأولئك المشائخ مثل الحبيب إبراهيم وتواضعه مع
    الحبيب عبدالقادر فلا بد من دراسة تاريخ أولئك العلماء ولخص في كلمته كلام
    من تكلم سابقا من الدعاة والعلماء .
    وأخيرا تكلم السيد الداعية
    إلى الله عبدالله بن حامد الجيلاني عن دور واتصال الحبيب عبدالقادر
    بوالده السيد حامد الجيلاني وتواصلهم وتعاونهم على الخير في سبيل العلم
    والدعوة إلى الله .
    وختمت الجلسة بمرثيتين في ذلك الإمام الفقيد
    معبرين عن حزنهم في هذا المصاب الجلل :
    الأولى : للشاعر الأستاذ
    محمد بن صالح بن علي الحامد وعدد محاسنه ودوره وأثره وصفاته من صغره وحتى
    وفاته بأبيات سهلة عذبة فصيحة مناسبة لذلك المحفل .
    والثانية :
    قصيدة للشاعر : السيد علي بن عبدالرحمن بن عمر بن حامد السقاف ذكر فيها
    جلساته وأيامه وتواضعه ولطافة أسلوبه وتعامله مع الناس وعدد الكثير من
    محاسنه وشمائله . ...
    ثم ختمت ذلك العزاء والختم بالفاتحة من قبل
    المنصب السيد حسن بن الشيخ أبي بكر بن سالم .
    ثم صلي صلاة العشاء
    جماعة وبعدها تم تناول عشاء البركة لجميع الحاضرين . في جو من الهدؤ
    والسكينة والترتيب والنظام بالرغم من كثرة الأعداد الذين بلغ عددهم السبعة
    الآف من كل أطراف الوادي وحلت البركة للجميع ببركة من أجتمع الجميع بسببه
    وقروا القرآن العظيم له ومن أجله .
    فالله يخلف على أهله وأولاده
    وأسرته وبلده والأمة الإسلامية بخلف صالح أمين . اللهم آمين .

    وخلاصة
    الكلام
    أننا لو تكلمنا عن ذلك الإمام الفقيد ساعات وأيام
    وأشهر بل وسنين عن تاريخه الحافل المليء بالغرائب والنوادر في ظل مرحلة عاش
    فيها بين القديم والحديث إلا أنه استطاع أن يوازي تلك المرحلة وإسقاطها في
    هذه الظروف والمتطلعات العصرية والمرحلة التي فيها التحديات من كل جانب ،
    وفقا بما يتناسب من المنهج السماوي والتعاليم النبوية .
    أن فقيدنا
    في حد ذاته مدرسة وجامعة حدث عنها و لا حرج تعجز الإقلام عن أخلاقه
    وشمائله وأعماله وإحساناته الخيرية والإنسانية .
    فالله يجزيه عنا وعن
    الإسلام والمسلمين خير الجزاء أفضل ما جاز نبيا عن أمته آمين

    أن الكلمات والخطابات التي قيلت في ذلك الإمام المعبرة عن فقدان ذلك
    الإمام وأشاروا في كلماتهم عن نشأته وسيرته وتاريخه الحافل وأثره في
    الأمة الإسلامية وأثر تلاميذه المنتشرين في كل مكان حاملين لواء الأمانة
    الموكلة عليهم من مشائخهم الكرام .
    هذا بعجل وبطلب لبعض مواقع
    الانترنت للمنتديات والملتقيات والإذاعات .
    جمع علي سالم علي السقاف
    سيؤن
















    كلمة الاستاذ خالد المساوى نيابة عن اسرة
    الفقيد الحبيب عبدالقادر بن أحمد السقاف



    الحبيب العلامة سالم الشاطري


    كلمة الحبيب محمد بن عبدالقادر بن أحمد السقاف
    نجل الفقيد الاكبر






    كلمة وزير الثقافة الاستاذ محمد أبوبكر
    المفلحي


    كلمة السيد محمد بن حسن بن عُبيدالله السقاف


    كلمة الحبيب عمر بن سالم بن حفيظ










    لقاء موقع التكة مع المنصب الحبيب علي بن
    عبدالقادر الحبشي



    للتحميل

    لقاء موقع التكة مع الحبيب عمر بن
    سالم بن حفيظ

    للتحميل

    لقاء موقع التكة مع الحبيب حسين
    الهدار وكيل وزارة الاوقاف

    للتحميل

    لقاء موقع التكة مع الحبيب خالد
    المساوى

    للتحميل

    لقاء موقع التكة مع الحبيب محمد بن
    عبدالرحمن السقاف

    للتحميل

    لقاء موقع التكة مع الحبيب كاظم بن
    محمد السقاف

    للتحميل

    لقاء موقع التكة مع الدكتور خليل
    اسماعيل الياس

    [/center][/size]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس نوفمبر 23, 2017 3:04 pm